لنتحدث قليلاً عن الغد يا أبتي

 

الغد يا أبتي/ حلم المسترخي على كرسي أمام البحر

أما نحن فلنا الأمس / بما فيه من قصائد بالية

 

لأحدثك عن الغد

يا أبتي

ينبغي عليَ بداية

أن أعرج على الأمس

كي لا أتهم

بتحميل الكلمات

ما لا طاقة لها به

 

أما الأمس

فذهب مع من ذهب

الراحلون وحدهم من يفتقد الأمس

فهم لا يفكرون

بالغد

لا يحلمون

لا يتأملون

لا تخيب ظنونهم

به

وبأنفسهم

لا يذكرون سوى الأمس

 

أما الغد

يا أبتي

لعنة الحاضر على الأحياء

 

جرح بزاوية فمي

ينز حزناً كلما بحثت عن قافية

كلما فتحت فمي لقبلة

 

الغد يا أبتي

ترف المسترخي بحضن الحياة

بذخ في البحث عن لذة أخرى

استهتار بلذة الآن

 

اليوم قصيدة

وغداً أمر آخر يا أبتي

 

بيروت

نوفمبر 2012

 

 

 

 

 

 

 

حاكيني وخود الغلة !

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s