سيعرف الجميع عنواني: لن أكون شهيداً مجهول الهوية

Image

1

هنا في مدينتي الجديدة

بإمكاني أن أرفع

 سقف التوقعات عالياً

كل شيء هنا

متاج

حتى عبور المقبرة دون خوف

في الصباح

2

تتناثر القبور

في مدينتي الجديدة

لا يحشر الموتى

لكل امتداده في الأرض

كما يشاء

لا يكدس الوجع

3

أما أنا

فأشعر

بحنين

خافت لمدينتي القديمة

فأزور المقبرة

وأفرح بالموت

4

سيكون لي هنا

حفرة كبيرة

وشاهدة بحروف واضحة

سيعرف الجميع عنواني

في المهجر

ولن أكون كما في الوطن

شهيداً مجهول الهوية

5

سيعرف الجميع عنواني

وعلى اعتبار

أنهم هنا لا بفصلون

المقبرة عن المدينة

فسيزورني يومياً

أحد هؤلاء

:

فتاة/ ذات مفاتن بارزة وشفتين زهرتين

مسرعةً تعبر بين قبري وقبر جارتي فريديريكا

التي قضت في الحرب العالمية الثانية

 

رجل عاطل عن الحياة

يريد بلوغ الطرف الآخر من المدينة

ولكنه في الحقيقة يبحث لنفسه عن قبر منعزل

من أجل الغد

 

شاب اسكندينافي

بلوج تزلج وقرطين أسودين كغراب

يهرع إلى المدرسة بضجر غير مبرر

 

كلب وإمرأة عجوز

نزهة الصباح

هو – قد يبول على شاهدة قبري

وهي – سترطب تربتي الجافة بالبزاق

 

أم وطفلتها

هي تحرس غيمة الحلم

والفتاة تعبث مع المطر

 

فتاتان محجبتان

إحدهما نسيت كلمات الفاتحة

والأخرى تتمتمها على عجل

 

زوجا بط بري

يعتقدان أن لحم الأموات يبقى طازج

عصفور أسود

بمنقار أحر

نملة تشعر بالضجر من الإنسان

وأمي تجلس وحيدة في خيمة العزاء

 

السويد – في مقبرة ما

5 – نيسان 2013

حاكيني وخود الغلة !

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s